fbpx

أفضل مادة علاجية على وجه الأرض...من المؤسف أنك لم تسمع بها

لا تستهن أبدا بالمعلومات التي ستقدم لك هنا خصيصا ..أنت على أبواب اكتشاف ما خفي عنك مادة تعيد صحتك وصحة احبابك كيفما كانت العلة

فقط امنح لنفسك هذه الفرصة….. لانها حل لجميع مشاكلك الصحية

يقضي على القاتل الأول للبشر: الملاريا خلال أربع ساعات، تم شفاء أكثر من 200 ألف حالة في أفريقيا… يقضي على الجراثيم والفيروسات والفطور والطفيليات كلها بسرعة وبسرعة فائقة… ويزيل حتى تراكمات المعادن الثقيلة دون أن يؤثر أبداً على الجسم أو على البكتريا النافعة في الأمعاء

يحقق الشفاء من معظم الأمراض المنتشرة…كالإيدز السرطان السكري و الضغط و الام المفاصل والامراض الجلدية و حب الشباب و الزهايمرو البروستاتا وضعف الانتصاب و جميع اشكال الانفلوانزا بما فيها تلك المنتشرة حاليا و مئات الأمراض كيفما كانت مستعصية وبسرعة فائقة

إن كنت جاد وتريد أن تعرف خبايا هذه المادة فاحرص على متابعة فصول هذا المقال لكي تأخد فكرة شاملة عن هذا الكنز المفقود عند الغالبية

بدأت قصة تجارب جيم هامبل العالم الامريكي مخترع هذه المادة في احدى جولاته الاستكشافية في ادغال افريقيا وهو يحاول القضاء على القاتل الأول للبشر: الملاريا،  وبالفعل لاحظ اثناء استعمال هذه المادة أنها تكبح و تقضي على الداء في غضون 4 ساعات وكانت  سببا  لشفاء أكثر من200  ألف حالة في أفريقيا

…..وهنا كانت الانطلاقة

تم إجراء تجارب عديدة من خلالها فوجد أن المادة تقضي على الجراثيم والفيروسات والفطور والطفيليات كلها بسرعة مذهلة… وتزيل حتى تراكمات المعادن الثقيلة، دون أن تؤثر على الجسم أو على البكتريا النافعة في الأمعاءحيث أنها تقتل فقط الميكروبات الضارة اللاهوائية  فقط

يقول جيم همبل

فعلا فقد اثبتت هذه المادة انها تعيد الصحة الجزئية أو الكاملة لمئات الآلاف من الأشخاص الذين يعانون من مجموعة واسعة من الأمراض ، بما في ذلك السرطان والسكري والتهاب الكبد   ومرض لايم و والتصلب المتعدد وباركينسون والزهايمر ، فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز ، الملاريا ، الالتهابات بجميع أنواعها ، التهاب المفاصل ، ارتفاع الكوليسترول ، ارتجاع الأحماض ، أمراض الكلى أو الكبد ، الأوجاع والآلام ، الحساسية ، التهابات المسالك البولية ، مشاكل في الجهاز الهضمي ، ارتفاع ضغط الدم ، السمنة ، الطفيليات ، الأورام و الكيسات ، الاكتئاب ، مشاكل الجيوب الأنفية ، أمراض العيون ، التهابات الأذن ، حمى الضنك ، مشاكل الجلد ، مشاكل الأسنان ، مشاكل البروستاتا  ، ضعف الانتصاب وتستمر القائمة. وهذه ليست قائمة شاملة حتى الآن

أعلم أن الأمر يبدو جديدًا عليك لدرجة يصعب تصديقه ، ولكن وفقًا للتجارب السريرية  التي عايشناها على مدار العشرين عامًا الماضية ، أعتقد أنه من الآمن أن نقول أن هذه المادة المعجزة لديها القدرة على التغلب على معظم الأمراض المعروفة للبشرية

إنها مادة هايبوكلورايت الكالسيوم ويطلق عليه اسم المادة المعجزة الثانية

المحلول المعجزة الثاني الجديد… لابد أن ينال كل الشهرة والتصفيق كواحد من أهم الأدوية التي عرفتها البشرية

شهادات غربية من فلم وثائقي خصص لدراسة هذه المادة

أين يكمن السر في هذه المادة

يتولد اثناء تفاعل هايبوكلورايت الكالسيوم مع الماء حمض الهيبوكلوروس وهو في الاصل حمض طبيعي يستخدمه جهاز المناعة البشري لقتل العوامل الممرضة المختلفة و المترسبة في الجسم

 

ينتج جهاز المناعة البشري حمض هيبوكلوروس لتدمير جميع أنواع مسببات الأمراض في الجسم ، على سبيل المثال ، عندما تتقادم الخلايا القاتلة في العمر وتصبح منهكة لا دور لها ، فإنها تنعكس أدوارها بالسلب  على الجسم وهنا يدرك الجهاز المناعي المشكلة لكي يتدخل لابطال دورها والتخلص منها عن طريق حمض الهيبوكلوروسوبنفس المنطق ،فان هذا الحمض  يدمر جميع الخلايا غير الطبيعية ، مثل الأورام والسرطانربما يكون هذا الحمض هو أهم حمض ينتجه الجسم للحفاظ على صحته

 

يقتل حمض الهيبوكلوروس معظم مسببات الأمراض في الجسم – حتى طفيلي الملاريا القوي ، إذا كان الجسد ينتج الكمية الكافية من هذا الحمض لهذه العملية

إلا أنه ، بسبب الأضرار التي لحقت وتستهدف جهازنا المناعي بسبب اللقاحات والأدوية والمواد الضارة الأخرى التي نمتصها من الأطعمة غير الصحية ،اضحى جسم الإنسان لا ينتج ما يكفي من حمض الهيبوكلوروس لقتل جميع الأمراض التي تغزو وتتكون في الجسد البشري

و هذا هو السبب الذي من خلاله وجب أن نغدي أجسادنا بهذه المادة لاستعادة قوة المناعة فيها وضبظ آلياتها وتصحيح الوظائف الحية لمختلف الخلايا داخل البدن

حسناً، أنا أعتقد أنه من المنطقي، ولو كان الباحثون الطبيون يحاولون إيجاد “علاجات” للناس، بدل صنع الأدوية المكلفة التي تجعل الناس يرجعون إليها باستمرار، لكانوا قد اكتشفوا أن حمض الهيبوكلوروس هذا بالفعل هو علاج معجزة ولكانوا كدلك اكتشفوا عدة علاجات مشابهة منذ زمن طويل

على كل حال، الهدف هنا هو وصف وشرح المحلول المعجزة الثاني.. إنه أكثر فعالية بكثير من أي دواء طبي معروف حيث لا مجال للمقارنة… لا يمكنك مقارنته بالأدوية الطبية المنتشرة لأنها ليست مصممة لعلاج الأمراض والتغلب عليها

؟ MMS2 كيف تعمل مادة

حسب مفهوم المضادات الحيوية، تقوم هذه المادة بقتل العوامل الممرضة فوراً بصنع ثقب في جدارها إنه ليس كالمضادات الحيوية الطبية التي تحتاج من ساعات حتى أسابيع لتخترق جدار البكتيريا 

:MMS2 مع

لا يمكن لاي من العوامل الممرضة ان يطور مناعة ضده 

 

وحتى عبر العصور الطويلة لم تستطع أي عوامل ممرضة تطوير مقاومة ضده اذا توافر بشكل طبيعي في أجهزتنا المناعية

 

 

كما اننا نشير انه يوجد في العالم العربي من رفع لواء نشر هذه الكنوز العلمية خدمة للانسانية كالباحث محمد الكيلاني والدكتورة مريم نور و العديد ممن لهم غيرة في تنوير الراي العام و المجتمات العربية ولهم مقاطع عديدة تبرز الاعجاز الطبي لهذه المادة وكدا شهادات الناس وتجاربهم مع مواد جيم همبل

شهادات عربية

MMS1 و MMS2

ليستا سوى قطرة في المحيط

بينما أعتقد أنهما سيعالجان معظم امراض البشرية

 أعتقد أيضًا أن مئات المعادن المعجزة ستظهر والتي ستغير مفهوم الطب. في المستقبل ، لن يتم إنتاج أي دواء من المواد السامة التي تصنع منها جميع الأدوية اليوم

MMS1 و MMS2

ليسا سامين أبداً للجسم ولا يضرانه أبداً

         ما أن يضاف هيبوكلورايت الكالسيوم للماء يتحول فوراً إلى حمض الهيبوكلوروس

له رائحة شبيهة بالكلور ولكن هو ليس مماثلاً للكلور في الماء على الإطلاق…هناك مواد كيميائية أخرى  قد تطلق الكلور، لكن عنصر هيبوكلوريت الكالسيوم مختف تماما وهي مادة كذلك تستعمل في تعقيم المياه و تطهير الخضروات و الاطعمة من الاشياء الضارة الغير النافعة

 

 

  HOCLإنه يتحول إلى حمض الهيبوكلوروس

تركيبة من الهيدروجين والكلور والاوكسجين معا

NaCLمثل  
ملح الطعام الذي يحتوي على الكلور مع جزئية الصوديوم

لكن هذا الكلور المرتبط مع جزيئة الصوديوم  يتفاعل بشكل مختلف تماماً عن غاز الكلور الحر وهو مايسمح باستهلاكه في اطعمتنا

 

يقول جيم همبل

احترتُ لماذا قد تكون تلك المادة مفيدة… لقد كنت أنا وصديقي “بيل بوينتون” الذي ساعدني في بحث كيمياء المادة كنا نستخدمها حتى قبل أن نعرف ما هي.. لذلك بعد قليل من البحث اكتشفنا أن العنصر الفعال هو حمض الهيبوكلوروس…الأطباء في دراستهم الطبية يدرسون كل شيء عن حمض الهيبوكلوروس لأنه مركب أساسي ينتجه ويستخدمه جهاز المناعة

والآن، دعنا نرى كيف قمنا باستخدامه… تذكر دائماً أن أي شيء أقوله هنا، هو ليس اقتراحاً لك لتفعله أنت أيضاً

كل شيء تفعله هو خاص بك حصرياً… لا أستطيع اقتراح وصفات طبية لك… هذا فقط ما قمنا بفعله

في البداية، أرسل لي صديق من كندا أن صديقاً له لديه سرطان بروستات.. قلتُ له لماذا لا يجرب هايبوكلورايت الكالسيوم… بعد مدة وافق على الامر… و أرسلتُ له حينها في ظرف 50 كبسولة محشوة بهيبوكلوريت الكالسيوم 

هكذا أخذ المريض 50 كبسولة بمعدل في اليوم، ثم اتصل بي يقول أنه شعر بتحسن كبير لكنه طلب المزيد من الكبسولات لأنه لا يزال تعباً قليلاً… لذلك أرسلت له 50 كبسولة جديدة، وفي النهاية أخبرني أن سرطان البروستات عنده شفي تماماً

بعدها قمت أنا وبيل بإرسال الكبسولات إلى كثير من الناس عندهم سرطان البروستات ومشاكلها… عندما أرسلوا لنا النتائج، كلهم قالوا أنهم تحسنوا كثيراً أو أن المرض شفي تماماً

حالة شفاء من مرض الانسداد الرئوي المزمن

عرفتني صديقة مؤخراً على ابنتها البالغة من العمر 42 عامًا ، والتي عانت من مرض الانسداد الرئوي المزمن لسنوات ، والتي ساءت حالتها مؤخرًا

سألتني والدتها إذا كان بإمكاني الاتصال بابنتها للمساعدة

عندما اتصلت بها في المرة الأولى ، بالكاد كان بإمكانها إجراء محادثة ، وكان من الصعب جدًا فهم كل ما تقوله

أخبرتني أنها كانت غير قادرة على العمل لمدة شهر واحد ، وكثيراً ما كانت غير قادرة على الذهاب من غرفة إلى أخرى دون أن تفقد الوعي ، ضعيفة جداً وغير قادرة على التنفس

أخبرها طبيبها أن الجزء السفلي من رئتيها قد مات ، وأن المرض سوف يتقدم فقط

 MMS2 أرسلت لها كبسولات

وأخذت كبسولة واحدة  كل ساعتين ، 3 مرات في اليوم

أرادت التوقف بسبب ألم شديد في المعدة ، والذي بدأ بعد 45 دقيقة من الجرعة الأولى

ومع ذلك ، استمرت في تناول جرعتين إضافيتين قبل التوقف

في اليوم التالي ، عندما تحدثت معها ، كانت أفضل بنسبة 50٪. لذا استأنفت الجرعات

في اليوم الثاني كانت تتنفس بشكل أفضل ويمكنها المشي. لذا أوقف طبيبها الجرعات العالية من المنشطات التي كانت تتناولها ، والآن ، بعد 5 أيام ، عادت إلى العمل ، ولم تشعر بهذا التحسن لسنوات

عندما حاولت أن تشرح لطبيبها ما فعلته وما هو سبب عافيتها (وهو جزء من دراسة سريرية حول هذا المرض) ، أجاب فقط

“لا أريد أن أسمع أي شيء عن ذلك”

ماذا عساه يقول وهو لا يريد أن يعطي لنفسه فرصة اكتشاف طبيعة هذه المادة ولو أخلاقيا

إذا كان لديك الآن هذا المحلول الثاني…فاعلم انه حل و فعال لكثير من الأمراض وكذلك فعال في علاج الجروح ومشاكل الجلد وجميع اشكال الانفلوانزا

MMS2 حظاً طيباً في استخدام

لا تدع التحذيرات المخيفة المختلقة حول مادة هيبوكلوريت الكالسيوم تخيفك وتمنعك من تجربته هم فقط لا يريدون لك الصحة يريدون اموالك 

لقد اختبرته أنا طيلة سنوات….. مادة بسيطة ينتجها ويحتاجها جسمك بكميات محدودة
تأكد من شربك كمية وافرة من الماء عند تجربته… وأنا لا زلت أستخدمه مراراً كطريقة وقائية ولصيانة جسمي من  اي طارئ

عمري الآن 76 عاماً، أعيش هنا في بلد ماؤه ملوث، مع الملاريا، أمراض النوم، مرض السل، الهيربيس، 40% من السكان مصابون بالإيدز، وأنا على اتصال مع كل مرض يمكنك تخيله ويمكن أن ينتقل إلي عن طريق المرضى الذين يطرقون بابي كل ليلة طلباً للمساعدة… وأنا باقي دون أي مرض…أنا نشيط تماماً ّ

يمكنك أخذه مع أي دواء آخر.. الدواء لا يضر المحلول، والمحلول لا يضر الدواء أيضاً

هل ترى؟ كان من المفروض أن نحصل على نظام طبي رائع جداً بحيث لم نعد نعرف ما هو المرض، ولا شيء سوى بعض التعب النادر، لو كان نظامنا الطبي يحكمه أناس ذوي أخلاق يحاولون شفاء الأمراض بدل صنع الأموال

نظرا لهذه الظروف التي يعيشها العالم تبقى الكمية التي تردنا من الخارج جد محدودة